عاجل

أصدرت المحكمة العليا في نيودلهي قراراً يسقط صفة الجريمة عن العلاقات المثلية، ويأمل المدافعون عن حقوق المثليين أن يشكل ثغرة في التشريع الذي يعود الى ماقبل مئة وخمسين عاماً.

القرار لا يسري على كافة أنحاء الهند ولكن القضاة طالبوا بإعطائه صفة المرجعية القانونية الشاملة، ونزع الصبغة القانونية عن القرار الذي يجرم هذه العلاقات.

ومن المتوقع أن يواجه القرار شجب المجموعات الدينية والمعارضين للمثليين.

لكنه قوبل بمظاهرات الفرح من قبل المعنيين والمتعاطفين معهم، وكانت وزيرة العدل أوحت في وقت سابق بنزع صفة الإجرام عن العلاقة المثلية في حال تمت بين راشدين وبرضى الطرفين.