عاجل

تقرأ الآن:

بلغاريا تنتخب برلمانها الجديد وسط توقعات بفوز المعارضة


العالم

بلغاريا تنتخب برلمانها الجديد وسط توقعات بفوز المعارضة

بدأ البلغار، صباح اليوم، في التصويت لإنتخاب برلمان جديد، في إنتخابات تشريعية، هي الأولى منذ إنضمام بلغاريا للإتحاد الأوروبي العام 2007.

أكثر من ستة ملايين ناخب، مدعون لتوجه إلى صناديق الإقتراع، لإختيار مئاتين و أربعين نائبا، لشغل مقاعد البرلمان.

و تجري إنتخابات اليوم، وسط مخاوف من تدني نسبة المشاركة، و توقعات بهزيمة الحزب الإشتراكي الحاكم، الذي يتزعمه رئيس الوزارء، المنتهية ولايته، سيرغي ستانيتشيف.

أما المفاجأة الكبرى، التي قد تحملها إنتخابات اليوم، حسب إستطلاعات الرأي، هي فوز المعارضة، الممثلة في حزب المواطنين للتنمية الأوروبية لبلغاريا، والذي ينتمي لتيار الوسط، ويتزعمه بويكو بوريسوف، العمدة الحالي للعاصمة صوفيا.

لكن غياب حصول المعارضة أو الإشتراكيين على الغالبية، قد يؤدي إلى مأزق سياسي، بسبب صعوبة تشكيل حكومة مستقرة، حسب المحللين.

حزب حركة الحقوق والحريات للأقلية التركية، بزعامة، أحمد الدوغان، وهو حزب مشارك في السلطة، منذ أكثر من عشرين عاما، هو أيضا من أبرز الأحزاب المتنافسة في هذه الإنتخابات.

الشارع البلغاري المستاء من حكومته الحالية، يأمل أن تسفر هذه الإنتخابات على حكومة قوية، تكون قادرة على بعث الإصلاحات الرامية إلى محاربة تفشي الفساد و الجريمة، ومعالجة إقتصاد تضرر بشدة جراء الأزمة المالية العالمية.