عاجل

140 قتيلا في اشتباكات عنيفة شمالي غرب الصين

تقرأ الآن:

140 قتيلا في اشتباكات عنيفة شمالي غرب الصين

حجم النص Aa Aa

اهتزاز خطير للوضع الأمني في إقليم تشينجيانغ شمالي غرب الصين. مائة و أربعة قتلوا و نحو ثمان مائة أصيبوا في أعمال عنف كانت مسرحا مدينة أورومتشي عاصمة الإقليم.

الأحداث بدأت باحتجاجات لأفراد من إثنية “الويغور” المسلمة على تعاطي الحكومة مع اشتباكات بين الصينين من إثنية “الهان“ذات الغالبية في البلاد و عمال مصنع للويغور في الجنوب نهاية الشهر الماضي.

و قد تطورت الأحداث إلى اقتتال استخدم فيه السلاح الأبيض والهراوات، كما صب المحتجون الويغور غضبهم على سيارات الشرطة و أضرموا النيران في المتاجر.

المنطقة التي يسميها سكانها من المسلمين “تركستان الشرقية” و تضم المسلمين من الناطقين بالتركية تشهد اضطرابات متواصلة للاحتجاج على قمع السلطات الصينية التي اتهمت نشطاء “الويغور” في المنفى بالتحريض على هذه الأعمال “ بعد الحادث، الكونغرس العالمي للويغوراستغل الفرصة لتشويه سياساتنا الإثنية و الدينية و لإثارة الفتنة. بعض الناس انتهزوا الفرصة لنشر الإشاعات على الإنترنت”.

هدوء حذر عاد اليوم إلى الإقليم بعد انتشار مكثف لقوات الأمن منعا لامتداد الاحتجاجات إلى مدن أخرى في المنطقة، لكن أصداء ما جرى في أورومتشي وصلت إلى روما حيث يجري الرئيس الصيني هو جين تاو زيارة للمشاركة في أشغال قمة مجموعة الثماني.

ملف حقوق الإنسان في الصين، فرض نفسه على المحادثات التي أجراها الرئيس الصيني مع نظيره الإيطالي جورجيو نابوليتانو.