عاجل

تجري في هذا المساء مراسم جنازة “ملك البوب” مايكل جاكسون في لوس أنجليس. سلطات المدينة الأمريكية أعلنت أن جنازة المغني الأمريكي ستقتصر على العائلة و المقربين في مقبرة “فورست لون” التي ووري فيها الثرى العديد من نجوم الغناء و السينما.

وسائل الإعلام كشفت أن مايكل جاكسون سيرقد في ثابوت مذهب تبلغ قيمته خمسة و عشرين ألف دولار، و تولت إنجازه الشركة ذاته التي صنعت تابون المغني جيمس براون في العام الفين و ستة.

مراسم التأبين الشعبية تجرى بعد مراسم الجنازة بقاعة “ستايبلز سانتر” في وسط لوس أنجليس و هي القاعة التي اجرى فيها المغني الراحل أخر حفل تحضيري لحفلاته التي كانت مقررة هذا الشهر في العاصمة البريطانية لندن.

و تشارك مجموعة من النجوم في مراسم الاحتفاء بمايكل جاكسون بينهم المغنون ماريا كاري وليونيل ريتشي وستيفي ووندر إضافة إلى الممثلة بروك شيلدز و بيري غوردي مؤسس شركة للموسيقى و كان مكتشف موهبة مايكل جاكسون ثم ديبي رو زوجة جاكسون السابقة ووالدة طفليه الأكبر سنا الذين قد تطالب بحضانتهما.

و قد دعي 8750 شخصا لحضور المراسم في” ستايبلز سانتر” بعد أن فازوا في قرعة شارك فيها نحو مليوني شخص عبر الإنترنت، بينما سيتابع الحدث 6500 آخرون عبر شاشة عملاقة نصبت في قاعة “نوكيا ثيتر” المجاورة.