عاجل

مواضيع كثيرة ورؤى مختلفة في قمة لاكويلا

تقرأ الآن:

مواضيع كثيرة ورؤى مختلفة في قمة لاكويلا

حجم النص Aa Aa

أسدل الستار على قمة لاكويلا التي جمعت زعماء مجموعة الثماني بممثلي أكبر خمس اقتصادات ناشئة في العالم إضافة لممثلي القارة الأفريقية، بوقوف المشاركين لأخذ صورة عائلية تذكارية.

القمة ناقشت مواضيع كثيرة مثل البيئة، والأمن الغذائي، والحمائية التجارية، والأزمة الاقتصادية.

مواضيع لم تكن محل اتفاق بين الأعضاء المشاركين:
“إما أن نصنع نحن مستقبلنا، أو نترك الأحداث تصنعه. بإمكاننا أن نترك الخلافات التي كانت بيننا في السابق تفرقنا أكثر، أو أن نعترف بالمصالح والرؤى التي تجمعنا، ونعمل معا ونصنع عالما يكون أنظف وأرقى للأجيال القادمة. أعتقد أن التقدم الذي أحرزناه مؤخرا يظهر لنا الطريق الذي علينا المشي فيه”.

أما رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو بيرلسكوني، فأشار إلى إمكانية توسيع مجموعة الثماني لتصير مجموعة الأربعة عشر:
“حسب اعتقادي فإن مجموعة الأربعة عشر هي المجموعة التي سيكون لها في المستقبل قدرات أكبر لاتخاذ القرارات الأكثر أهمية في ما يخص الاقتصاد العالمي”.

وفي الختام وقف المشاركون لدقيقة واحدة تخللها قرع الأجراس احتراما لأرواح ضحايا الزلزال الذي ضرب لاكويلا في أبريل نيسان المنصرم.