عاجل

الثيران تبدأ السباق في اليوم الرابع من مهرجانها، الذي تحتضنه مدينة بامبلونا.. تقليد سنوي تنظمه إسبانيا. لكن مهرجان هذا العام لم يمر بسلام.. شاب في السابعة و العشرين من عمره، لقي مصرعه، بعد أن أصابه أحد الثيران في عنقه، إثر خروجه عن مساره، و توجهه صوب مجموعة من المشاركين في السباق. كما أصيب ثلاثة متسابقين أخرين.

وأظهرت لقطات تلفزيونية ثورا يقلب شابا يرتدي سروالا أبيض، وقميصا أخضر، ثم يصيبه بقرنه، بينما يتلوى الشاب على الأرض، ويحاول متسابقون إبعاد الثور بشدة، من ذيله وضربه بالعصي. و تعد هذه الوفاة، الأولى منذ العام 2003.

الألاف من المتسابقين، من جميع أنحاء العالم، يشاركون في هذا المهرجان، الذي يستمر أسبوعا.. أسبوع من السباق مع الثيران.. إنها المجازفة على الطريقة الإسبانية.