عاجل

تقرأ الآن:

برلمان إيسلندا يوافق على الدخول في مفاوضات للإنضمام للإتحاد الأوروبي


أيسلندا

برلمان إيسلندا يوافق على الدخول في مفاوضات للإنضمام للإتحاد الأوروبي

البرلمان الإيسلندي، أعطى اليوم الضوء الأخضر للحكومة، للدخول في مفاوضات، في إطار مسعى إيسلندا للإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي. بعد موافقته على خطة حكومية.

و صوت ثلاثة و ثلاثون نائبا لصالح المشروع، ضد ثمانية و عشرين، و إثنان رفضا التصويت.

رئيسة الوزراء الإيسلندية، جوهانا سيجاردوتير، جعلت من هذه المسألة، إحدى أهم أولوياتها، لأنها تعتقد أن عضوية الإتحاد، ستعزز الإستقرار الإقتصادي، كما ستساعد في طمأنة المستثمرين الأجانب.

تزايد التأييد للمفاوضات بشأن عضوية الإتحاد، وتبني عملة اليورو، بدأ منذ إنهيار النظام المصرفي في البلاد، في فصل الخريف الماضي.

لكن موافقة البرلمان، قد لا تكفي، فالمعارضة تقترح إجراء إستفتاء، لتقرير هل ينبغي تقديم طلب لعضوية الإتحاد الإوروبي. وإذا أيد الإيسلنديون ذلك، سيجرى إستفتاء أخر لتقرير هل ينبغي الإنضمام. ما ترفضه الحكومة، التي تريد إستفتاء واحدا فقط .

ريكيافيك، و رغم تحفظها الشديد حيال مياه الصيد الخاصة بها، فإنها تمكنت من
ضبط تشريعها ليوافق التشريع الأوروبي في العديد من النواحي بوصفها عضو
في المنطقة الإقتصادية الأوروبية، وإتفاقية شنجن الخاصة بحرية التنقل عبرالحدود.

هذه المزايا تتيح الفرصة لإيسلندا، كي تسبق دولا أخرى، في الحصول على عضوية الإتحاد الأوروبي.