عاجل

تقرأ الآن:

رجال المطافئ يسيطرون على معظم الحرائق في إسبانيا واليونان


العالم

رجال المطافئ يسيطرون على معظم الحرائق في إسبانيا واليونان

أزمة حرائق الغابات التي عصفت بجنوب القارة الأوروبية على مدى أسبوع كامل، تبقى الشغل الشاغل لمصالح المطافئ في كل من إيطاليا وفرنسا وإسبانيا واليونان.

هذا الرجل يتألم لعدم استخلاص الدروس والعبر من حريق مشابه تماما للحريق الحالي، ضرب هذه المنطقة من جزيرة كورسيكا الفرنسية عام ثلاثة وثمانين من القرن الماضي. في إيطاليا وتحديدا بمنطقة كالابريا الجنوبية وكل من جزيرتي سردينيا وصقلية.. رجال المطافئ يسابقون الزمن لإطفاء النيران، فيما تجري تحقيقات جنائية لمعرفة أسباب اندلاعها.. رجال المطافئ في كل من اليونان وإسبانيا وفرنسا تمكنوا من محاصرة وإخماد أكبر الحرائق، بينما خسرت جزر سردينيا وصقلية الإيطاليتان وكورسيكا الفرنسية آلاف الهكتارات من غاباتها الساحرة. الحرائق في إسبانيا أودت بحياة ثمانية أشخاص، والتهمت أكثر من سبعة عشر ألف هكتار من الغابات. وفيما يقف الإسبان على الأطلال ليبكوا ذكريات التهمتها النيران التهاما، يبقى البحث عن الأشخاص المتسببين فيها يؤرق السلطات الجنائية.
المزيد عن: