عاجل

تقرأ الآن:

الأزمة الاقتصادية والمناخ في قلب المحادثات الأمريكية الصينية


الولايات المتحدة الأمريكية

الأزمة الاقتصادية والمناخ في قلب المحادثات الأمريكية الصينية

يومان من الحوار الاقتصادي الاستراتيجي بين الولايات المتحدة والصين تنتهي بالتأكيد من جديد على ضرورة التعاون بين هاتين القوتين الاقتصاديتين.

المسؤولون أرادوا إظهار عزمهما على محاربة التغير المناخي. البلدان وقعا مذكرة تفاهم في الموضوع. مذكرة لا تتضمن إجراءات فعلية واضحة.

وقالت وزيرة الخارجة الأمريكية هيلاري كلينتون: “إن مذكرة التفاهم تؤكد تعهدنا للتوصل إلى اتفاق عالمي حول التغير المناخي، وستوسع تعاوننا للانتقال إلى اقتصاد ذي انبعاثات غازية ضعيفة”.

على الصعيد الاقتصادي، تعهد البلدان مواجهة الأزمة وتصحيح الاختلالات في اقتصاديهما على المدى الطويل. ما يعني في الجانب الصيني المضي قدما في تحرير القطاع المالي. أما في الجانب الأمريكي فيعني ذلك تقليص العجز في الميزانية الى مستوى معقول.

المسألة النووية الإيرانية كانت من بين القضايا التي نوقشت. البلدان يتقاسمان الرغبة في الا تصبح ايران قوة نووية. أما فيما يتعلق بكوريا الشمالية فقال الطرفان إنهما يريدان العمل لتحقيق تقدم في هذا الملف.