عاجل

تقرأ الآن:

الإنتخابات البرلمانية الثانية في مولدافيا لم تحل عقدة إنتخاب رئيس جديد للبلاد!


العالم

الإنتخابات البرلمانية الثانية في مولدافيا لم تحل عقدة إنتخاب رئيس جديد للبلاد!

الحزب الشيوعي الحاكم في مولدافيا يتجه للفوز بالإنتخابات البرلمانية، التي جرت الأربعاء، فيما ستحل أحزاب المعارضة، الممثلة في الليبراليين و الديمقراطيين في المرتبة الثانية.

فحسب إسطلاع للرأي أجري عقب إغلاق مراكز الإقتراع، فان الشيوعيين سيفوزون بخمسة و أربعين مقعدا من إجمالي مقاعد البرلمان.

فوز لا يسمح بتحقيق الأغلبية المطلقة، و هو ما سيعيد البلاد إلى نفس السيناريو، الذي عاشته، بعد الإنتخابات البرلمانية، التي جرت في الخامس نيسان/ أبريل الماضي.

الرئيس المولدالفي، فلاديمير فورونين، المنتهية ولايته، و هو زعيم الحزب الشيوعي أيضا، كان قد إضطر إلى الدعوة لإجراء إنتخابات مبكرة، في أعقاب فشل البرلمان الجديد، على الإتفاق على خليفة له، على الرغم من وجود أغلبية شيوعية به. تجدر الإشارة إلى أن البرلمان في مولدافيا، هو الذي ينتخب رئيس الدولة.

وكانت إتهامات بتزوير إنتخابات نيسان/أبريل الماضي، أدت إلى إندلاع أعمال شغب في شوارع العاصمة كيشيناو، ما أدى إلى إعادة فرز الأصوات، بيد أن النتائج ظلت كما هي. و يبدو أن نتائج إنتخابات اليوم سوف لن تخفف من الإنقسام بين الحزب الشيوعي و المعارضة، لإنتخاب رئيس جديد للبلاد.