عاجل

بعد ثمانية عشر شهرا من المباحثات وتعثر محاولة شراء مايكروسوفت لياهو، أعلنت الشركتان العملاقتان مايكروسوفت وياهو عن شراكة بينهما لمنافسة غوغل في مجال البحث على الانترنيت.

اتفاق يستمر لعشرة أعوام. مجموعة ياهو ستستفيد من توليها إدارة بعض مبيعات الإعلانات لمايكروسوفت مما سيرفع من أرباحها بخمسمائة مليون دولار وسيجعلها تذخر مائتي مليون دولار من نفقات الاستثمار.

أما مايكروسوفت، عملاق صناعة البرمجيات فسيستفيد من شعبية مواقع مجموعة ياهو للترويج لمحرك بحثه الجديد “بينغ”. الهدف بالنسبة لمدير مايكروسوفت ستيف بالمير واضح حيث يقول : “الآن هناك شركة واحدة تهيمن على سوق البحث والإعلان عبر الإنترنيت. الشراكة ستساعدنا على خلق شركة ثانية أقوى والرفع من التنافس في هذا المجال.”

الشركة المهيمنة هي غوغل والتي تسيطر على ثمانية وستين في المائة من سوق البحث عبر الإنترنيت. لكن شراكة ياهو ومايكروسوفت تبقى معقدة وقد تخلق مشاكل في المستقبل حسب المحللين. شراكة لن تدخل حيز التنفيذ قبل فحص من طرف هيئات المنافسة في الولايات المتحدة.