عاجل

تقرأ الآن:

الملك محمد السادس..يتعهد بمواصلة الإصلاحات


المغرب

الملك محمد السادس..يتعهد بمواصلة الإصلاحات

“التغيير و الاستمرارية “..ذلك ما ميز الفترة التي اعتلى فيها جلالة الملك محمد السادس العرش في المملكة المغربية..منذ وفاة والده الراحل الملك الحسن الثاني في 23 من تموز من العام 1999 ..لم يكن عمر محمد السادس آنذاك يتجاوز ال35 سنة..
عاهل المملكة المغربية الجديد ..ورث حملا ثقيلا..ملفات عالقة..و قضايا شائكة..الملك محمد السادس..عقد العزم على بدء صفحة جديدة….فأعلنها ثورة من أجل الإصلاح..و من أجل التغيير..برؤية جديدة.. لمغرب حديث..
الملك محمد السادس..عمل من أجل أن يتمتع المغاربة بالحرية..قضية المرأة في مقدمة الاهتمامات ..قانون أسرة جديد..أقر في العام 2004 ..يعطي مزيدا من الحرية ..للنساء..يجعلهن على قدم المساواة مع الرجال..على الرغم من معارضة الإسلاميين ..الطلاق أصبحت إجراءاته معقدة..و تعدد الزوجات ..صار يخضع لكثير من الشروط ..
الملك محمد السادس, التفت إلى ضحايا الزمن الماضي..تعليمات ملكية بإصدارات عفو عن كثير من المساجين..ممن أودعوا زنزانات السجون بغير حق..لكن دون محاسبة جلاديهم..و دون تقديم اعتذار من البلاط الملكي..
أحداث العنف الإرهابية التي شهدتها الدارالبيضاء في 16 من أيار من العام 2003 ..شكلت صدمة للبلاط الملكي..45 قتيلا ..مئات الجرحى ..عمليات انتحارية استهدفت أجانب ..
الملك يتنقل شخصيا إلى عين المكان ..للمعاينة عن كثب..يداري ضحايا الحادث.
الصعود القوي للإسلاميين الأصوليين في المملكة ..دعا العاهل المغربي..إلى إعادة النظر في صلب المفاهيم الدينية..الوجهة الأولى: تأهيل الأئمة و الواعظين..من أجل إسلام يقوم على التسامح و المحبة ..و نبذ العنف..في مقابل ذلك حالات قمع أيضا..ما يقارب من 20.000 متشدد إسلامي اعتقلوا ..حين ضرب زلزال عنيف شمال البلاد في العام 2004 ..هرول الملك ..لمداراة المنكوبين ..أما في الشأن الاقتصادي, فمنذ اعتلاء محمد السادس العرش ..نسبة نمو اقتصادي ارتفعت إلى 5% ..الوضع المعيشي للمواطنين تحسن على ما كان عليه في ثمانينيات و تسعينيات القرن الماضي..مصدر الازدهار يعود بالدرجة الأولى إلى السياحة و بناء المنشآت..قبل الأزمة, ثروة السكان عرفت ارتفاعا مميزا ..احتلت المرتبة 108 عالميا..حسب تقرير الأمم المتحدة ..لكن ما يزيد عن 40% من أبناء الشعب أنهكتهم الأمية..
بعد عشر سنوات من تتويجه ملكا..نجح الملك محمد السادس في إحداث تغييرات جوهرية في المغرب..لكن مسيرة الإنجازات لم تستكمل بعد..