عاجل

تضارب الأنباء بشأن مصير سفينة الشحن “ آركتيك سي” التي أختفت منذ أسبوعين في المحيط الأطلسي. الباخرة، التي ترفع العلم المالطي، انطلقت من أحد الموانئ الفلندية باتجاء ميناء بجاية الجزائري و على متنها شحنة من الأخشاب. مسؤولة في الشرطة السويدية أكدت اليوم تعرض الباخرة لاعتداء في سواحل البلاد قبل ايام من اختفائها. و قالت “ ليس لنا أي اتصال بطاقم السفينة. و لكن لدينا ملاحظات و شهادات . نتابع التحقيقات و نستيطع أن نؤكد أن شيئا غير طبيعي حدث للسفينة في بحر البلطيق. لقد غيرت الباخرة اتجاهها بشكل غير مألوف”

وكان جهاز الأنتربول قد أكد أن اشخاصا مقنعين أعترضوا الباخرة يوم الثامن و العشرين يوليو / تموز في المياه السويدية و قاموا بتفتشيها و الاعتداء على طاقمها الروسي قبل أن يتركوها تواصل رحلتها.

الشرطة المالطية رجحت أن تكون السفينة قد تعرضت لعملية قرصنة بينما رأت هيئة الملاحة البحرية المحلية أنها قد تكون موجودة الآن في عرض المحيط الأطلسي