عاجل

إعصار موراكوت لا يزال يحصد أرواح العشرات والسلطات التايوانية تدق ناقوس الخطر بعدما أكّد أحد المسؤولين المحليين في جنوب البلاد عن احتمال مقتل ما يزيد عن ثلاثمائة شخص بعيد تدمير قريتهم جرّاء انهيارات التربة في الجنوب خلال مرور الإعصار.

وما يزال أكثر من ألفي شخص معزولين عن العالم وينتظرون إجلاءهم بالمروحيات
في بعض القرى التي أصبح الوصول إليها مستحيلا حتى باستخدام المروحيات. هذا ويواجه رجال الإنقاذ صعوبات كبيرة في وجود أربع بحيرات تشكلت بفعل الفيضانات الأخيرة وتهدد اثنتان منها بالفيضان.

الحكومة التايوانية التي اتهمت بالتقصير قررت إرسال المزيد من القوات الإضافية للمشاركة في عمليات الإغاثة. حيث التحق أربعة آلاف جندي للمساعدة في اعمال الإنقاذ ما يرفع عددهم الإجمالي إلى ثمانية وثلاثين ألفاً منذ مرور أسوأ إعصار على البلاد خلال خمسين عاما في نهاية الأسبوع. إعصارٌ خلّف حصيلة ثقيلة إذ تجاوز عدد الضحايا مائة وستة عشر قتيلاً.