عاجل

مؤتمر فتح يفضي الى تزكية سياسة الرئيس عباس

تقرأ الآن:

مؤتمر فتح يفضي الى تزكية سياسة الرئيس عباس

حجم النص Aa Aa

محمود عباس يتنفس الصعداء. الرئيس الفلسطيني خرج منتصرا من المؤتمر السادس لحركة فتح. المؤتمرون جددوا ثقتهم في الزعيم الفلسطيني كقائد للمنظمة التي ظلت حتى سنة 2006 أهم فصيل فلسطيني. تزكية المؤتمر لخيار التفاوض مع اسرائيل مع الابقاء على حق الفلسطينين في مقاومة الاحتلال تشكل أيضا دعما لموقف عباس السياسي

انتخاب الأعضاء الثلاثة و العشرين لللجنة المركزية، التي تعد الجهاز التنفيذي لفتح تميز بصعود وجوه جديدة و انحسار لمكانة الرعيل الأول من قادة التنظيم.. رئيس الوزراء السابق أحمد قريع، الذي كان عراب أتفاقيات اوسلو، فشل في الحفاظ على مقعده في تلك الهيئة. مروان البرغوثي، القابع في السجون الاسرائيلية، كان ثاني أكبر فائز في مؤتمر فتح. انتخابه في اللجنة المركزية و صعود بعض المقربين منه في الهيئات القيادية للمنظمة، يقوى ، حسب المراقبين، حظوظ البرغوثي في خلافة عباس على رأس الحركة