عاجل

تظاهر ما يقرب من ثلاثمائة الف شخص امام البرلمان الايسلندي في العاصمة ريكيافيك ضد مشروع “اي سيف” الذي قد تعيد الحكومة بموجبه اموالا خسرتها بريطانيا وهولندا في البنوك الايسلندية العام الماضي على اثر الازمة المالية العالمية ..

هذا المشروع قد يعيد الثقة بالبنوك الايسلندية كما ترى الحكومة . الا انه يلقى رفضا شعبيا حيث يعتبره الكتيرون بانه مشروع غير عادل …

منظموا التظاهرة يقولون “هذه ليست مشكلة للبلاد ونحن نعتقد ان الحكومة تسعى لحل مشكلة المصارف ، وتضع عبء ذلك علينا وعلى أطفالنا ..نحن لا نستطيع ان نقبل بذلك “.

“اي سيف “ بنك الكتروني يعود لمجموعة بنوك لاندسبنك كان يقدم فائدة تفوق المعدل في الدول الاوروبية ..حوالي الثلاثة الاف بريطاني وهولندي اودعوا اموالا فيه الا انهم خسروها عندما أعلنت المجموعة افلاسها العام الماضي .