عاجل

تقرأ الآن:

الهاجس الأمني يسيطر على الانتخابات الأفغانية


أفغانستان

الهاجس الأمني يسيطر على الانتخابات الأفغانية

بلغت الحملة الانتخابية الرئاسية ذروتها في أفغانستان, سباق محموم من أجل توفير الدعاية اللازمة للمرشحين الخمسة والثلاثين الذين يتنافسون ضد حميد كرزاي الذي يسعى إلى الفوز للمرة الثانية. ومن بين هؤلاء المرشحين, رمضان باشردوست, وزير التخطيط الأفغاني السابق الذي ارتفعت شعبيته مؤخرا. وعلى الرغم من الأموال التي ضخت في أفغانستان يظل المواطنون يشكون الفقر في ظل غياب المشاريع التنموية للنهوض باقتصاد البلاد.
و يقول أحد المواطنين إن الأموال التي منحت لأفغانستان استفاد منها رجالات النظام وليس الشعب و أضاف أن لا شيء تحقق من أجل المواطنين.

لكن الهاجس الأمني يبقى الشاغل الأول وسط ازدياد حدة التوتر لا سيما بعد تفجير السبت الماضي الذي كان يستهدف السفارة الأمريكية في قلب العاصمة كابول