عاجل

انتهاء الحملة الانتخابية في أفغانستان وسط مخاوف بشأن سير الانتخابات الرئاسية و المحلية المقرر اجراؤها يوم الخميس المقبل في البلاد. هجمات متمردي طالبان الأخيرة التي استهدفت قلب العاصمة كابول دفعت السلطات الى تعبئة كل أفراد الجيش المحلي البالغ عددهم مائتي ألف جندي تؤازرهم مائة ألف عسكري أجنبي من القوات الدولية المرابطة في البلاد منذ سقوط نظام طالبان في العام 2001

الاقتراع يشارك فيه سبعة عشر مليون ناخب سيختارون اربعمائة و عشرين عضوا في المجالس الاقليمية المحلية الأربعة و الثلاثين فضلا عن انتخاب رئيس جديد للبلاد.

حميد كرزاي، الذي يحكم البلاد منذ انهيار امارة طالبان، يبقى المرشح الأوفر حظا في الفوز بكرسي الرئاسة، حسب استطلاع رأي أمريكي منحه نسبة 44 % من الأصوات في الشوط الأول. أما منافسه الأبرز فهو وزير خارجيته السابق عبد الله عبد الله الذي يحظى بدعم ربع الناخبين، وفقا لنفس الاستطلاع