عاجل

إيران تفرج عن المدرسة الفرنسية بكفالة

تقرأ الآن:

إيران تفرج عن المدرسة الفرنسية بكفالة

حجم النص Aa Aa

المدرسة الفرنسية، كلوتيلد ريس، حرة طليقة، بعد أن أفرجت السلطات الإيرانية عنها بكفالة، دفعتها السلطات الفرنسية، حسب بيان لقصر الإيليزيه.

الشابة الفرنسية، البالغة من العمر أربعا و عشرين سنة، و تعمل كمدرسة للغة الفرنسية بجامعة أصفهان، غادرت مساء أمس الأحد، سجن أيوين في طهران، حيث قضت فيه ستة أسابيع، بعد إعتقالها، بتهمة التجسس، في الأول من شهر تموز/ يوليو الماضي، و محاكمتها، في الثامن من الشهر الحالي.

ريمي ريس، والد كلوتيلد، أكد أمس للصحفيين، أنها سعيدة جدا و في صحة جيدة و قال:

“ أنا سعيد جدا. إنها لحظة كبيرة، بالنسبة إلينا، بعد شهر ونصف من الغياب. سنتمكن الأن من العمل على إطلاقها نهائيا “

وفي إنتظار صدور الحكم بحقها، ستقيم كلوتيلد ريس، في السفارة الفرنسية، في طهران، وفقا للسلطات الفرنسية.

السلطات الإيرانية، كانت قد إعتقلت الشابة الفرنسية، في مطار طهران الدولي، عندما كانت تستعد لمغادرة البلاد باتجاه باريس، بتهمة التجسس، بعدما إلتقطت صورا بواسطة هاتفها الخلوي للمظاهرات الإحتجاجية، التي أعقبت إعلان فوز الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، بولاية رئاسية ثانية.