عاجل

تقرأ الآن:

رغم تحذيرات واشنطن المقرحي يُستقبل استقبال الأبطال في ليبيا


العالم

رغم تحذيرات واشنطن المقرحي يُستقبل استقبال الأبطال في ليبيا

الليبي عبد الباسط علي المقرحي يُستقبل استقبال الأبطال في بلاده بعد أن أفرجت عنه السلطات الاسكتلندية لأسباب إنسانية في أعقاب اكتشاف إصابته بسرطان في مرحلة متقدمة. الخارجية الأميركية كانت قد حذرت طرابلس في وقت سابق من أنّ الترحيب بالمقرحي ووضعه في خانة الأبطال سيؤثر على العلاقات بين البلدين تماما كالرئيس الأميركي الذي اعتبر الإفراج عن رجل المخابرات الليبي بالقرار الخاطئ.

الموقف ذاته تبنته المعارضة البريطانية، رئيس الحزب المحافظ ديفيد كامرون أشار إلى أنّ إطلاق سراح المقرحي أمر خاطئ لأنه أدين بمقتل مائتين وسبعين شخصاً ولم يُظهر حسب كامرون أدنى شفقة بضحايا طائرة بانام الأميركية الذين لم يتمكّنوا من العودة والموت بقرب ذويهم.

وقدمت ليبيا عام ألفين وثلاثة ما يزيد عن ملياري دولار على سبيل التعويضات لأسر الضحايا ما فتح الباب لتحسّن تدريجي للعلاقات بين ليبيا والدول الغربية.

وحُكم على المقرحي بالسجن مدى الحياة، على ألاّ تقل العقوبة عن سبعة وعشرين
عاما لإدانته بتفجير طائرة من نوع بوينغ تابعة لشركة بانام الأميركية في أواخر عام ثمانية وثمانين فوق سماء لوكربي موقعا مائتين وسبعين قتيلا أغلبهم من الأميركيين.