عاجل

تقرأ الآن:

القذافي يستقبل المقرحي ويصف قرار الافراج عنه بالشجاع


ليبيا

القذافي يستقبل المقرحي ويصف قرار الافراج عنه بالشجاع

الزعيم اللليبي معمّر القذافي يعانق عبد الباسط المقرحي.. هو مشهد استقبال القذافي مساء أمس لابن بلده المدان بتفجير لوكربي.

القذافي شكر بريطانيا التي أفرجت عن مواطنه رغم كل الضغوطات التي وصفها بغير المقبولة وغير المنطقية: “نهنئ صديقي براون رئيس وزراء بريطانيا وحكومته، على شجاعتهم التي ساهمت في تشجيع الجكومة الاسكتلندية على اتخاذ هذا القرار الشجاع والجريء”.

المقرحي كان استقبل لدى عودته إلى طرابلس عقب الإفراج عنه الخميس الماضي بحفاوة، ما أثار سخط لندن وواشنطن التي وصفت الاستقبال بالمشين والمقزز.

الإفراج عن المقرحي يأتي بعد انفتاح ليبي على الغرب، ولقاءات عديدة للقذافي مع زعماء الدول الكبرى، أبرزها كان هذا الصيف في قمة العشرين التي انعقدت في ايطاليا.

وحسب نجل العقيد القذافي، سيف الإسلام فإن ملف المقرحي كان في صلب العقود التجارية التي وقعت بين لندن وطرابلس وهو ما نفته الخارجية البريطانية.

مائتان وسبعون شخصا لقوا مصرعهم في تفجير الطائرة الأميركية فوق مدينة لوكربي الاسكتلندية الصغيرة عام ثمانية وثمانين. قضية لطالما نفى المقرحي تورطه فيها، وجدد ذلك أمس معلنا أنه سيبرز أدلة تثبت براءته.