عاجل

النرويج تفتش عن طائرة المستكشف روالد اموندسين، ثمانين عاما بعد اختفائها

تقرأ الآن:

النرويج تفتش عن طائرة المستكشف روالد اموندسين، ثمانين عاما بعد اختفائها

حجم النص Aa Aa

النرويج تفتش عن بطلها القومي، المستكشف روالد اموندسين، بعد نحو 80 عاما على اختفائه، وهو في الطريق إلى القطب الشمالي.

وزارة الدفاع النرويجية، أرسلت سفينة من أسطولها البحري كي تفتش على آثار الطائرة المائية، التي كان يركبها اموندسين، رفقة طاقم يتكون من اربعة فرنسيين، في حزيران/ جوان 1928.

المستكشف وطاقمه، كانوا في مهمة لنجدة منطاد إيطالي في القطب الشمالي، حين سقطت طائرتهم ولم يظهر لها أثر منذ ذلك الوقت.

السفينة النرويجية، مجهزة بأحدث التقنيات، وستقضي نحو عشرة أيام، في المنطقة التي يرجح أن طائرة اموندسين قد سقطت فيها.

المستكشف النرويجي، الذي تفتش عنه أوسلو اليوم، يعد أول من وصل إلى القطب الجنوبي، بعد تنافس محموم مع المستكشف البريطاني روبرت سكوت عام 1911.