عاجل

النتائج الجزئية للانتخابات الرئاسية في أفغانستان، تعطي تقدما طفيفا للرئيس المنتهية ولايته، حامد كرزاي، على خصمه الرئيسي، ووزير خارجيته السابق، عبد الله عبد الله.

بعد فرز عشرة في المائة من الأصوات، كرزاي يتقدم بنحو41 في المائة، مقابل 39 في المائة لعبد الله. أما المرتبة الثالثة، فيحتلها المرشح المستقل رمضان بشار دوست، بنحو اثنين في المائة، متقدما على وزير المالية السابق أشرف غاني.

هذه النتائج الأولية، كشفت عنها اليوم اللجنة الانتخابية، التي طالبت المرشحين بالتوقف المزايدات بناء على حسابات خاطئة، وقال الناطق باسمها:
“اللجنة الانتخابية، تطالب كل الأطراف، بمن فيهم المرشحين والصحافة والمراقبين، بالامتناع عن الإدلاء بنتائج استنادا إلى حسابات خاطئة، وتذكر الجميع ان إعلان النتائج اختصاص حصري للجنة”

حسب اللجنة الانتخابية، فإن 95 في المائة من الصناديق وصلت إلى كابول، وهي قيد الفرز، في انتظار وصول صناديق ولايتين، واحدة منهما هي ولاية هلمند المضطربة جنوب البلاد.