عاجل

من المتوقع أن تقدم شركة جنرال موتورز الأمريكية، خلال يوم واحد توضيحات بشأن الإحتفاظ أو بيع وحدتها الاوروبية لصناعة السيارات شركة أوبل.
بوادر الإتفاق الجديد لحسم الجدل الدائر حول مستقبل شركة أوبل المملوكة لشركة جنرال موتورز بين جانبا منه وزير الخارجية الألماني ، فرانك فالتر شتاينماير الذي
قال إنه يفضل عرض ماجنا لأنه يتيح إنقاذ الكثير من وظائف أوبل في عدة مدن ألمانية

فيما هدد كلاوس فرانز زعيم العمال في شركة أوبل باتخاذ “تدابير غير عادية” ان لم تحزم جنرال موتورز أمرها قريبا، وأضاف أن خطط الشركة الرامية إلى إغلاق مصانع أوبل في عدة مدن هي خطط معروفة والعمال في ألمانيا وأوروبا لن يوافقوا عليها

مجلس ادارة جنرال موتوز رفض يوم الجمعة الماضي التصديق على بيع أوبل لشركة ماجنا الامر الذي دفع الشركة الى اجراء مفاوضات مرة أخرى هذا الاسبوع مع الحكومة الالمانية.

هذه التطورات تأتي في ظل تصاعد التوترات بين أوساط العمال في الشركة:

“أود القول إنهم جميعا غير معنيين بحل المشكلة”

“أعتقد أن جنرال موتورز غير عازمة على التخلي عن أوبل”

“هذا الخلاف لن يقودنا إلى أي مكان”

الخلاف الدائر حول شركة أوبل حولها إلى قضية سياسية ساخنة في ألمانية، منذ بدء محادثات بيعها فبل أربعة أشهر لتدخل ضمن برامج الأحزاب في الانتخابات القادمة