عاجل

أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية تحتفلان بالاعتراف الروسي

تقرأ الآن:

أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية تحتفلان بالاعتراف الروسي

حجم النص Aa Aa

افتتاح مدرسة، وتدشين أنبوب لنقل الغاز الروسي، مباشرة إلى تسخينفالي، دون مراقبة جورجية… هكذا احتفلت أوسيتيا الجنوبية بالذكرى الأولى لاعتراف موسكو باستقلالها، مع الشقيقة أبخازيا. يوم تاريخي بالنسبة لهما، لذلك تقرر أن يصبح عطلة رسمية.

إقليما اوسيتيا الجنوبية وأبخازيا، كرسا انفصالهما عن جورجيا منذ بداية التسعينات، ولم يعترف باستقلالهما سوى روسيا و نيكاراكوا، غداة حرب العام الماضي.

الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف أكد اليوم أن قرار الاعتراف باستقلال الإقليمين لا رجعة فيه:

“لست نادما على الاعتراف بأوسيتيا وأبخازيا، إنه قرار ينسجم مع القانون الدولي، قرار عادل، وضروري”

أبخازيا ردت التحية بأحسن منها. لتخليد الذكرى، لم يجد الرئيس المنصب على الإقليم، أفضل من أكاليل زهور، وضعها على قبور الجنود الروس، ال113 الذين سقطوا منذ بدء النزاع مع جورجيا قبل 15 سنة.