عاجل

مبادرة أوروبية تجاه منشق كوبي تثير استياء هافانا

تقرأ الآن:

مبادرة أوروبية تجاه منشق كوبي تثير استياء هافانا

حجم النص Aa Aa

توتر في العلاقات الأوروبية الكوبية. وفد دبلوماسي لكل من السويد وألمانيا والمملكة المتحدة وبولندا والمجر قام الخميس بزيارة إلى منزل المنشق الكوبي دارسي فيرر المسجون منذ أكثر من شهر لانشغالهم العميق بمصيره. الزيارة أثارت سخط سلطات هافانا رغم أن زوجة المنشق أكدت أن زوجها مسجون لأسباب سياسية : “ إنه ليس مسجونا من أجل كيسين من الاسمنت. الحقيقة أن المواطن العادي يدفع غرامة لا غير لمثل هذه الجريمة. إنه في السجن لسبب بسيط وهو الحلم لرغبته في أن يحلم”
الدبلوماسي السويدي انغمار سيداربارغ شدد على أن الزيارة هي عبارة عن لفتة تضامنية لرفع الغموض عن هذه القضية : “ الزيارة وسيلة لاظهار اهتمامنا بهذه القضية لكي نحرز تقدما وتتوضح الأمور”.
المنشق الكوبي دارسي فيرر طبيب وهو معروف بتنظيمه لعديد التجمعات السلمية للتنديد بوضع الحريات وحقوق الانسان. إعتقال خمسة وسبعين معارضا كوبيا عام ألفين وثلاثة أدى إلى تعليق العلاقات الأوروبية الكوبية قبل استئنافها من جديد العام الماضي.