عاجل

بدأ المرشحون الثلاثة للإنتخابات في الغابون بإعلا انتصاراتهم في الإنتخابات التي بدأت نتائجها الأولى تظهر تباعاً.

وبدا علي بونغو الذي كان يشغل منصب وزير الدفاع في حكومة والده في طريقه للفوز بعد حملة انتخابية جيدة التمويل، لكنه واجه تحديا في اللحظات الأخيرة بعد انسحاب خمسة من 18 مرشحا لمصلحة أبرز منافسيه أندري مبا أوبامي وزير الداخلية السابق.

وفي نفس الوقت يؤكد المحللون أن أياً كان إسم الرئيس القادم فهو الذي سيتحكم بالمصادر النفطية والتي تشكل نصف المخزون الإقتصادي للبلاد.

وبينما قلل المراقبون من احتمالات حدوث اضطرابات واسعة النطاق في الدولة الساحلية النفطية، تزايدت الاتهامات المتبادلة بين المرشحين، كما أن حدة التوتر بين الأطراف المتنافسة يمكن أن تشتعل مع إعلان النتائج، والتي قد تظهر في الساعات المقبلة.