عاجل

حل وزراء مالية دول منطقة اليورو ضيوفا على العاصمة البلجيكية بروكسل لحضور قمة مجموعة اليوروغروب، والتي على رأس أولوياتها وضع خطط لوقف برامج الإنعاش الحكومية التي كلفت دول المنطقة مليارات اليوروهات وأثقلت العجز في ميزانيات دولها.

قال خواكين ألمونيا، المفوض الأوروبي المكلف بالشؤون النقدية والمالية:
“علينا تنسيق خطط الخروج من الأزمة، أولا على المستوى الأوروبي، ثم طبعا على المستوى العالمي. سندرس هذا الأمر في قمة مجموعة العشرين بلندن”.

أما وزيرة المالية الفرنسية كريستين لاغارد فتحدثت عن وجوب تنظيم مسألة منح المكافآت المالية لمسؤولي البنوك، والتي أثارت غضب الرأي العام الفرنسي في الآونة الأخيرة.

وسيسلم رئيس مجموعة اليوروغروب جان كلود يونكر توصيات وزراء مالية اليوروغروب إلى وزراء مالية مجموعة العشرين لدى اجتماعهم في عاصمة الضباب لندن يومي الرابع والخامس من سبتمبر أيلول الجاري.