عاجل

تقرأ الآن:

نجادي يعتبر موافقة البرلمان على معظم وزرائه انتصارا


إيران

نجادي يعتبر موافقة البرلمان على معظم وزرائه انتصارا

الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، يحقق تقدما تجاه استقرار سلطاته بموافق البرلمان اليوم على معظم ترشيحاته من الوزراء، بعد سلسلة احتجاجات ضخمة اجتاحت البلاد

ومع ذلك لا يمكن اعتبار نتائج تصويت البرلمان انتصارا مطلقا للرئيس احمدي بعد رفض المجلس ثلاثة من مرشحيه منهم سيدتين، نجادي أكد أن النتائج بمثابة رد على أعداء بلاده:
“تعلمون أن أعداءنا بذلوا جهدا كبيرا لتشويه السلطة الوطنية للأمة الإيرانية، وأعتقد أن نتائج اليوم هي الرد المناسب من ممثلي الشعب ردا قويا شكل لهم خيبة أمل”

موافقة البرلمان على وزراء الحقائب السيادية، مثل وزارات النفط والدفاع والمخابرات والداخلية والاقتصاد والخارجية شكل أهمية مميزة لأحمدي نجاد خاصة، تولي أحمد وحيدي لوزارة الدفاع المطلوب للإنتربول بتهمة الضلوع في تفجير مركز يهودي في الأرجنتين عام 1994 الوزير وحيدي نال أكثر الأصوات، وقوبل إعلان فوزه بالهتافات داخل البرلمان.

وزيرة الصحة مرضية وحيد دستجردي، أصبحت أول وزيرة في تاريخ الجمهورية الإسلامية، بعد أن نجت من رفض البرلمان .

تعيين مسعود مير كاظمي، وزيرا للنفط في الحكومة الجديدة، واجه بعض الانتقادات من قبل المعارضة التي اعتبرته قليل الخبرة، الوزير المعين طالب بتخصيص الأموال لتطوير المشاريع النفطية، حيث يعاني قطاع النفط والغاز من تأثير العقوبات الأمريكية المفروضة على البلاد