عاجل

انتخابات تشريعية مبكرة في اليونان ..ستجرى في الرابع من تشرين الثاني/أكتوبر ..ذلك ما أعلن عنه رئيس الوزراء اليوناني كوستاس كرمنليس ..و من المقرر أن تنهي حكومة الحزب الحاكم فترتها الطبيعية التى تستمر أربع سنوات في عام 2011 . كانت اليونان قد تضررت بشدة من الأزمة المالية العالمية ولاسيما في مجالات السياحة والشحن والبناء.

“ يجب إحداث تغيير..لأنه لم يف بوعوده التي قطعها”
“ كانت محاولة للهروب من الوضع المزري الذي تواجهه الحكومة ..لذلك قرروا إجراء انتخابات ..لكن , لا تغيير ممكنا ..حتى و إن وصل حزب باسوك المعارض إلى الحكم ..طالما لم يقع تغيير جدي في اليونان..فكل شيىء باق على حاله “
“ سواء بقي هو رئيسا للوزراء أو حل غيره مكانه..فلا شيىء سيتغير..الشعب يعاني من مشاكل كبيرة ..كبيرة جدا “

رئيس الوزراء الحالي تظهره استطلاعات الرأي فاشلا في إيجاد حلول ناجعة لاقتصاد البلد..كما أن شعبيته تدهورت جدا..لكن لم اختار حل الانتخابات المبكرة وهو لم يكمل بعد فترته الرئاسية؟ للحصول على أغلبية برلمانية تمكنه من القيام بإصلاحات جوهرية..هكذا برر كوستاس كرمنليس ..موقفه .

وتضرر المحافظون الذين يشغلون الأغلبية بفارق مقعد واحد بسبب سلسلة
فضائح على مدى شهور. و تراجعت شعبيتهم أكثر بعد حرائق الغابات التي ضربت
العاصمة اليونانية الشهر الماضي.