عاجل

تقرأ الآن:

مهرجان رييديغ اللندني موعد مع الجنون الموسيقي


ثقافة

مهرجان رييديغ اللندني موعد مع الجنون الموسيقي

مرة أخرى مهرجان ريدينغ المنظم عند ملتقى نهري التايمز وكينيت قرب لندن يحتضن كل طبوع الموسيقي الغربية البديلة ثمانون الف مشارك كانوا على موعد مع الجنون الموسيقي.

بداية مع الفرقة الأمريكية غوسيب التي أستهوت عشاقها من خلال شخصية بيث ديتو الخارقة آداؤها الفريد كان مؤشرا أن هذة الطبعة للمهرجان لن تكون كسابقاتها

الروك البديل كان حاضرا مع “كينغ أوف ليون” من تينيسي االأمريكية ألبومهم الأخير فقط بالليل حطم ارقاما مذهلة في المبيعات. الفرقة تأسست منذ عشر سنوات بناش فيل الأمريكية.

لن تجد فرقة فيذ نو مور من سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا فرصة أحسن من المهرجان ريديغ كي تحيي عيد ميلادها السابع عشر. المتعة كانت عامة

مع مدللتها فلورانس ويلش الفرقة البريطانية فلورانس آند ذا ماشين تطلق العنان للوقع المهوسز هي في جولة أوروبية إلى غاية أكتوبر تشرين الثاني

هنا الحشود فقدت السيطرة على أجسادها مع آركتيك مونكايز فالسفر إلى أعماق الروك البريطاني البديل مضمون مئة بالمئة. هامبغ آخر إنتاجهم حقق نجاحا باهرا آركتيك مانكيز في جولة أوروبية خلال فصل الخريف و شهر فبرايرالمقبل

بالطبع لن يكون للمهرجان طعم من دون الفرقة العريقة راديو هيد صاحبة الستين مليون ألبوم مباع بعد ثلاث وعشرين سنة من الوجود موسقى راديو هيد تجسد التجربة والذوق الرفيع

أخيرا بلوك بارتي المعروفة بتأثرها بريد هيد بلوك بارتي ليست بحاجة لأن تبرهن أنها قد حملت وقع الثمانينيات إلى أبعد الحدود فهي أضافت أكثر حيوية للمهرجان.

اختيار المحرر

المقال المقبل
فن المرأة الكازاخستل نية يكرم في أروقة بروناي اللندني

ثقافة

فن المرأة الكازاخستل نية يكرم في أروقة بروناي اللندني