عاجل

تقرأ الآن:

المغناطيس العملاق، طاقة الغد المستقبلية


المغناطيس العملاق، طاقة الغد المستقبلية

يقترب مهندسو جامعة كامبريدج من إإنتاج مغناطيس ذو جاذبية هائلة قادرعلى رفع شاحنات بسبعة أطنان. مشروع مانيي فاي. يستعمل العلماء فيه مواد فائقة التوصيل يمكن أن تخلق مغناطيسا بعشرة أضعاف عن ذالك المنتج بالطرق التقليدية.
ويتطلب ذالك وضع المواد تحت درجة حرارية تقارب مائتين درجة تحت الصفرمما يجعل المجال المغناطيسي أكثر استقرارا.

هنا لدينا بعض النيتروجين السائل. هي مادة متوفرة و غير مكلفة. يغلي اليتروجين عند سبع وسبعين كلفن مما يجعله فائق التوصيل ذلك ما انا ذاهب للقيام به بواسطة الآلة أضع النيتروجين السائل للغليان لبضع ثوان. وبمجرد أن يتوقف النيتروجين عن الغليان يصبح فائق التوصيل ، يمكنك أن ترى، عندما يظهرعلى السطح نعلم انه بلغ دراجات شديدة البرودة.

مانيي فاي يستخدم محركا يحول الطاقة الحرارية إلى تيار كهرابائي بملايين الآمبيرات. مما يولد سلسلة من الموجات المغناطيسية التي ترتفع تدريجيا الموصلات الفائقة. هذه التكنولوجيا الجديدة يمكن أن تزود السيارات ذات المحركات الكهربائية الصغيرة وتوربينات الرياح وماسحات التصوير المغناطيسي أو مسرعات الجسيمات.

لديهم العديد د من التطبيقات المختلفة ،مثلا على السفن والطائرات والسيارات ، أي آلة صناعية تستخدم المغناطيس ، فالكثير منها يحتاج إلى هذه التكنولوجيا.

وفقا لباحثيي كامبردج ، بمجرد بناء المغناطيس، فإنه يمكن أن يكون صغيرا بما يكفي لحمله في كف اليد أو قوة كبيرة بما يكفي التموين سفينة بحرية

اختيار المحرر

المقال المقبل
علماء بريطانيون يطورون عكاكيز ذكية

علماء بريطانيون يطورون عكاكيز ذكية