عاجل

تقرأ الآن:

أنغيلا ميركل ترفض الأحكام المتسرعة داخليا وخارجياً وتتأسف لمقتل المدنيين


العالم

أنغيلا ميركل ترفض الأحكام المتسرعة داخليا وخارجياً وتتأسف لمقتل المدنيين

أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل هذا الثلاثاء عن عميق أسفها لمقتل أبرياء في أفغانستان، وذلك في كلمة أمام مجلس النواب الألماني إثر الغارة الجوية التي نفذتها قوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان بناء على أوامر القيادة الميدانية الألمانية. ميركل أكدت أنّ مقتل كل شخص بريء في أفغانستان هو خسارة إضافية كبيرة.

هذا الأسف لم يمنع ميركل من إعلان رفضها صراحة للإنتقادات التي وجهها بعض الحلفاء في القوات الدولية لحكومتها بسبب الغارة الجوية. المستشارة أكدت أنّ التواجد العسكري له أسبابه.

وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتانماير، منافس ميركل على منصب المستشار وحليفها في الإئتلاف الحاكم دافع عن فكرة مشاركة القوات الألمانية في أفغانستان
مؤكداً أنّ القرار الألماني بالمشاركة في إطار القوات الدولية في أفغانستان جاء بعد تفكير ولا يمكن لبرلين أن الإنسحاب ببساطة لأنّ المسألة تتطلب التفكير والمسؤولية.

يحدث هذا قبل ثلاثة أسابيع على موعد الانتخابات التشريعية الألمانية حيث تشهد البلاد غضبا شعبيا تجاه سياسة الحكومة في أفغانستان. إستطلاع للرأي أشار إلى أنّ ألمانيين من بين ثلاثة يؤيدون فكرة إنسحاب القوات الألمانية من أفغانستان.

القوات الأطلسية نفذت صباح الجمعة بناء على أوامر القيادة العسكرية الألمانية الميدانية ضربة جوية في ولاية قندوز في شمال أفغانستان أوقعت عشرات القتلى بينهم مدنيون، ما أثار عاصفة احتجاجات حول العالم.