عاجل

عاجل

لبانون للمخرج الإسرائيلي يدخل المسابقة بمهرجان موسترا

تقرأ الآن:

لبانون للمخرج الإسرائيلي يدخل المسابقة بمهرجان موسترا

حجم النص Aa Aa

المخرج الإسرائيلي سامويل موعاز يدخل مهرجان البندقية حاملا رسالة إنسانية من خلال تجربة شخصية. لبانون هي تجربته الخاصة في الحرب الإسرائيلية اللبنانية الأولى وطريقة شجاعة في ترويض شبح الماضي.ساموويل كان سائق مدرعة خلال تلك الحرب التي ذهب ضحيتها شباب اسرائيليون و لبنانيون

“إن الحرب كانت تدور بداخل الأحياء و العدو كان يرتدي سروال جينز لذلك لم يكن بوسعنا التفرقة بين الجندي والمدني ، الوجهة العامة كانت شمالا ، ولكن هذا الشمال سرعان ما تحول إلى كل الإتجاهات.الإحساس هو ان الأامور خرجت عن التحكم وأعتقد أن هذا ما جعل حرب بيروت فوضوية ،في النهاية ، كل ما أستطيع تذكره هو جنون في العيون ، وجنون في الهواء.

الفيلم يروي قصته مع الحرب من داخل دبابة رفقة أربعة من زملائه دون تجربة في القتال. بالأمس القريب كان همهم الوحيد ماذا يمكنهم فعله للتمتع بسهرات نهاية الأسبوع. فإذا بهم فاعلين و شاهدين على حرب تلتهم أحلامهم كما النيران التي تلتهم دباباتهم من كل الأطراف.

أناأنجزت هذا الفيلم … لكن ليست تلك الفكرة… بل هي كيف أنجز ذلك… كانت لدي حاجة إلى تفريغ … و حاجة لفضح الحرب عارية … دون قصص بطولية أوبقية الكليشيهات… للإجابة على سؤالك… ربما من الضروري أن أغفر لنفسي كذلك. أنا أحس بمسؤولية لا مفر لي منها ، ربما هي جزء من قدري لأني لم أتمكن الخروج من الوضع. لم يكن لدي خيار. “

لبانون الذي يدخل المنافسة بالمهرجان “يأتي بعد سنة واحدة من إصدار الفيلم الوثائقي للرسوم المتحركة” فالس مع بشير “ لآري فولمان ، الذي يروي ويلات الحرب من وجهة نظر الجنود الاسرائيليين. و يقول ماعوز أن الفيلم ليس إدانة سياسية لإسرائيل ،بل هو حساب شخصي. ربما أن ماعوز أدرك مدى هشاشة السلام الذي داعب جنون بصيرته الإنسانية من خلال منظار دبابة.