عاجل

تقرأ الآن:

جدل مستمر حول حظر ارتداء الحجاب بالمدراس الحكومية في بلجيكا


بلجيكا

جدل مستمر حول حظر ارتداء الحجاب بالمدراس الحكومية في بلجيكا

التلاميذ يعودون إلى مدارسهم في اقليم فلاندرز البلجيكي لكن هذا العام الدراسي قد يكون الاخير للسماح للمسلمات بارتداءهن الحجاب بعد قرار مسؤولي المقاطعة بحظره في المدارس الحكومية.

“ستة وتسعون في المائة من التلاميذات مسلمات وهو ما يمثل ضغوطا كبيرة على زملائهن غير المسلمات أو المسلمات الاتي لا يرتدن الحجاب وهو ما يجعل التلميذات لسن احرارا في اتخاذ قرارتهن” كريس فيريس ناظرة مدرسة اتينيه روايال في أنفير.

هذا هو السبب الذي يسوقه مؤيدو القرار لكن معارضيه يرون له اثارا سلبية على مستقبل التلميذات المسلمات.

“مع بداية الاسبوع الدراسي تخاف التلميذات من استبعادهن لكنهن استفسرن عن نظام التعليم عن بعد وطلبوا مساعدتنا ووهو ما نحاول تقديمه لهن بالتعاون مع مفوضية الامتحانات” مينا شيبا من حركة الاختيار الحر.

القرار الذي اثار سخط التلميذات خاصة بعد تطبيقه في مدرستين رأه البعض متماشيا مع برنامجه السياسي.

“هذا مفتاح برنامج فلامز بيلانج على التلاميذ المسلمين التجمع في مدارس خاصة بهم. مدارس خاصة بهؤلاء فقط” عضو المكتب السياسي في حركة غروينت.

من جهة أخرى بدأت الجاليات الاسلامية في المقاطعة التفكير في إنشاء مدارس خاصة بها خلال الفترة الانتقالية التي سمحت بها السلطات حتى تعميم القرار.