عاجل

بعد سلسلة عمليات الإنتحار التي شهدتها شركة فرانس تلكوم التي عزتها النقابات الى الاكتئاب والاحباط وطول مدة اعادة هيكلة الشركة، قررت الحكومة الفرنسية، المساهم الرئيسي في المجموعة مواجهة هذا الوضع والتحرك. المبادرة الأولى كانت لقاء جمع اليوم وزير العمل كزافييه داركوس بمدير المجموعة ديدييه لومبار.

وكانت ليلة أمس حاولت موظفة في الشركة الانتحار في ميتز، في شرق فرنسا، عبر ابتلاع حبوب مهدئة، وبهذا يصل عدد الحالات إلى ثلاث وعشرين حالة، خلال سنة ونصف السنة.

المزيد عن: