عاجل

تقرأ الآن:

آيسلندا: عام على انهيار اقتصادها في الأزمة المالية العالمية


أيسلندا

آيسلندا: عام على انهيار اقتصادها في الأزمة المالية العالمية

هنا ريكيافيك، عاصمة آيسلندا التي مرّ نحو عام على انهيار اقتصادها في الأزمة المالية العالمية.

آيسلندا التي كانت تعرف بنسب النمو الاقتصادي العالية والمستوى المعيشي المرتفع لسكانها غيّرت الأزمة الاقتصادية الكثير فيها وفي سكانها، فبات هؤلاء يشترون حاجياتهم من المتاجر الرخيصة.

آيسلندا التي لا يتجاوز عدد سكانها الثلاثمائة وعشرين ألفا تعدّ الدولة التي واجهت أقسى تداعيات للأزمة الاقتصادية في العالم. الانكماش الاقتصادي فيها يتوقع أن يستمر خلال الأشهر المقبلة بعد أن كانت كبرى مصارفها انهارت العام الماضي.