عاجل

تقرأ الآن:

البيت الأبيض: لا وجود لخلفيات عنصرية من وراء الإنتقادات الموجهة لأوباما


الولايات المتحدة الأمريكية

البيت الأبيض: لا وجود لخلفيات عنصرية من وراء الإنتقادات الموجهة لأوباما

الرئيس الأميركي باراك أوباما يستبعد من جهة وينفي من جهة أخرى أن ترتبط حملة الإنتقادات التي تستهدفه بلون بشرته أو بأصوله الافريقية. أوباما لم يتطرق إلى الموضوع خلال لقاءه أمس برئيس الوزراء الكندي إلاّ أنّ المتحدث بإسم البيت الأبيض روبرت غيبس تناول موقف البيت الأبيض من هذه المسألة مؤكدا أنّ
الرئيس الأميركي لا يعتقد أنّ هذه الانتقادات لها علاقة بلون بشرته.

الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر كان قد أشار في حديث تلفزيوني بأنّ قسما كبيرا من الانتقادات الموجهة الى الرئيس باراك أوباما تتعلق بلونه وبأصوله الافريقية، مندداً بما أطلق عليه بالشعور المتأصل لدى بعض الأميركيين بأنّ الأميركي من أصول إفريقية لا ينبغي أن يكون رئيساً ولا يجوز إحترامه مثل الرئيس الأبيض.

انتخاب باراك أوباما كأول رئيس أسود للولايات المتحدة كان بمثابة الحلم الذي تحقق بعد عقود من الإنتظار بعد أن جعل الأميركيون من شعاره “ نعم نستطيع“نقطة تحوّلٍ
بإتجاه الإنفتاح والتفاؤل وإيماناً بالتقدم والمستقبل.

إلاّ أنّ الرئيس الأميركي يواجه منذ مدة موجةً من الإنتقادات بسبب مشروعه الخاص بإصلاح نظام الرعاية الصحية الذي يرى فيه خصومه سيطرة الحكومة الفيدرالية على النظام الصحي وزيادة في قيمة الضرائب.