عاجل

تقرأ الآن:

إجتماع تحضيري أوروبي لقمة مجموعة العشرين في بيتسبيرغ


العالم

إجتماع تحضيري أوروبي لقمة مجموعة العشرين في بيتسبيرغ

الأمن، أمن الأسواق المالية بالتحديد هدف قادة ورؤساء الاتحاد الأوروبي من قمة مجموعة العشرين التي تنعقد الأسبوع المقبل في بيتسبرغ. هذا ما بدا في كلام أكثر من مسؤول أوروبي إثر لقائهم التحضيري للقمة والذي عقدوه اليوم في بروكسل أولهم رئيس الوزراء السويدي فردريك رينفيلدت الذي ترأس بلاده حاليا الاتحاد الأوروبي: “فقاعة المكافآت انفجرت الليلة… لا يمكننا أن نقبل أن تكون أرباح البنوك أرباحا شخصية، بينما تقع خسائر البنوك على كاهل دافعي الضرائب”.

المجتمعون في بروكسل تمكنوا من التوصل إلى نص نهائي أجمعوا فيه على إمكانية إلغاء العلاوات المصرفية حين تظهر النتائج المالية للبنك تراجعا، دون التوصل إلى وضع حد أقصى للعلاوات الذي تنادي به فرنسا منذ مدة. وهو ما شرحه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بأن المشكلة تكمن في الحدّ الأقصى لحجم المكافأة وليس في اطار الموقف الأوروبي.

بروكسيل تسعى إلى إقناع الولايات المتحدة بالموافقة على ما خرج به اليوم قادة الدول السبع والعشرين في الاتحاد الأوروبي، غير أن الموقف الأميركي المعلن يبقى رافضا لمثل هذه الخطوة البعيدة برأي باراك أوباما عن القيم الليبرالية الأميركية.