عاجل

استمرت، اليوم عمليات البحث عن ناجين بعد حادث غرق زورق أمس السبت، كان يحمل حوالي ستين مهاجرا غير شرعي، قبالة السواحل المغربية، بالقرب من جزيرة ليلى الاسبانية.
 
وتمكنت فرق الانقاذ الاسبانية المغربية المشتركة من انتشال سبعة أشخاص، فيما ارتفع عدد القتلى إلى ثمانية، بينما لا يزال باقي ركاب المركب في عداد المفقودين
 
وشهدت منطقة سبتة على الحدود البحرية بين اسبانيا والمغرب،  عدة عمليات تهريب للبشر، كان ينتهي معظمها بحوادث مأساوية.
 
وفي محافظة بوجدور جنوب المغرب انتشلت السلطات 52مهاجرا افريقيا كانوا يعتزمون عبور السواحل الاطلسية للمغرب باتجاه جزر الكناري الاسبانية قبل تعطل محرك زورقهم في عرض البحر.