عاجل

اهرات ضخمة في بلجيكا احتجاجاً على تسريح عمال أوبل

تقرأ الآن:

اهرات ضخمة في بلجيكا احتجاجاً على تسريح عمال أوبل

حجم النص Aa Aa

مظاهرات ضخمة في مدينة أنفرس البلجيكية، شارك فيها ما يزيد عن ثلاثة آلاف
شخص من عمال شركة أوبل للسيارات إحتجاجا على تسريح محتمل لعمال من مصانع المؤسسة المملوكة لمجموعة جنرال موتورز في أوربا.

وبالإضافة إلى عمّال أوبل من البلجيكيين فقد جاء آخرون من مواقع أوبل في ألمانيا ولشركة جنرال موتورز موتورز في النمسا، أسبانيا، بريطانيا وبولندا. المتظاهرون حملوا شعاراً واحداً وهو “لا لإغلاق المصانع ولا للتسريح القسري ودعوا إلى إعادة الهيكلة.

المظاهرة اتخذت من مدخل المصنع الوحيد لأوبل في بلجيكا مقراً لها وسط مخاوف من قيام الملاك الجدد لشركة أوبل بإغلاقه.

وكانت مجموعة “ماجنا إنترناشيونال” الكندية النمساوية لمكونات السيارات
التي من المقرر أن تستحوذ على الفرع الأوربي لجنرال موتورز قد كشفت عن
خطة لإعادة الهيكلة تقضي بتسريح أحد عشر ألف عامل من المصانع الأوربية.

يذكر أنّ ألمانيا سبق وأن تعهدت بدعم اتفاق ماجنا بأكثر من خمسة مليارات يورو
في صورة قروض وضمانات قروض بهدف حماية أوبل من التصفية، بشرط الإحتفاظ بجميع العاملين في ألمانيا ما أثار غضب المفوضية الأوروبية المعنية بالحفاظ على المنافسة الحرة في دول الاتحاد الأوربي.