عاجل

إنه ليس فيلماً كما أنه ليس حلماً بل هو الكنز الذي عثر عليه البريطاني تيري هربرت في أحد الحقول. الكنز يضمّ كمية من الذهب والفضة التي يعود تاريخها إلى العصر الأنجلوساكسوني والتي تعدّ الأكبر التي يتم استخراجها في بريطانيا.

تيري هيربرت بدون عمل ويبلغ من العمر خمسة وخمسين عاما، عثر على الكنز
عندما كان ينقب في حقول قرب منزله في ستافوردشاير في وسط بريطانيا في يوليو-تموز وذلك باستخدام جهاز لرصد المعادن.

خبراء الآثار اشاروا إلى أنّ المجموعة التي عُثر عليها لم يسبق لها مثيل على الإطلاق وتعتبر أكبر كنز من الذهب الأنجلوساكسوني الذي وجد بل الوحيد الذي تمّ اكتشافه ما يدلّ على الدخول في مرحلة جديدة من الإكتشافات.

الكنز يضم ستمائة وخمسين قطعة من الذهب يصل وزنها إلى خمسة كيلوغرامات وخمسمائة وثلاثين قطعة فضية يصل وزنها إلى واحد كيلوغراما فاصل ثلاثة بالإضافة إلى كمية كبيرة من الأحجار الكريمة.

هذا الكنز وحسب المختصين يعود إلى القرن السابع وربما يخص الأسرة المالكة
الساكسونية. العديد من القطع عبارة عن أسلحة وعتاد، ومن بينها مقابض سيوف وخناجر مرصعة بالأحجار الكريمة.

وتلقى الخبراء بالمتحف البريطاني دعوة لتقييم المجموعة وإعداد معرض لمجموعة مختارة من القطع التى تم العثور عليها.