عاجل

تقرأ الآن:

نشر صور يعتقد أنها لمنشأة تخصيب اليورانيوم في إيران


العالم

نشر صور يعتقد أنها لمنشأة تخصيب اليورانيوم في إيران

هو ربما النفق المؤدي إلى المنشأة الجديدة لتخصيب اليورانيوم في إيران. الصور التقطتتها الأقمار الاصطناعية وقدمها المعهد الأمريكي للعلوم والأمن الدولي على أنها مداخل المحطة التي حدد موقعها تحت مخيم عسكري بالقرب من مدينة قم. فإيران كانت إلى حدود أمس تمتلك رسميا محطة واحدة للتخصيب في ناتانز إضافة إلى محطات نووية أخرى أهمها في آراك وبوشهر وأصفهان، ما أثار المخاوف من وجود مواقع سرية أخرى قد تسخرها طهران لأهداف عسكرية “لنقل إنها شبه حجة، ولكن لا يمكن أن نجزم بامتلاك إيران برنامجا للسلاح النووي وبأنها اتخذت القرار لصناعة سلاح نووي.

موجة الانتقادات والاتهامات الغربية ردت عليها إيران بالتاكيد على أن المنشأة لن تشغل قبل عامين وستكون تحت إشراف كلي للوكالة الدولية للطاقة الذرية حسب علي أكبر صالحي رئيس الهيئة الإيرانية للطاقة الذرية “لقد أعلنا عن هذا الموقع في رسالة إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية تماشيا مع قوانين الوكالة، لكن صدمنا من رد فعل الغرب، كنا نتوقع أن يرحب بخطوتنا. نعتقد أن هناك مؤامرة حيكت ضدنا في بيتسبورغ للكشف عن المحطة خلال القمة واتهام إيران بأنشطة نووية سرية.

كلام طهران وما تلاه من ردود فعل غربية شد اليوم أنظار الشارع الإيراني الذي يحبس أنفاسه في انتظار ما سيتقرر في اجتماع الخميس بجنيف بين المفاوضين الإيرانيين وممثلي الدول الغربية.