عاجل

بعد يومين من الزلزال المدمر الذي ضرب بادونغ في جزيرة سومطرا الأندونيسية ..مازالت عمليات الإنقاذ متواصلة ولكنها بطيئة وصعبة في ظل نقص الإمكانيات اللوجستية..

مصادر في الأمم المتحدة تتحدث عن سقوط ما لا يقل عن ألف شخص في محيط بادونغ وقد تكهن علماء الجيلوجيا بحدوث الزلزال المدمر كون بادونغ تقع بين خطين سيزميان معرضان لهزات أرضية عنيفة.

بالإضافة إلى عدد كبير من النازحين سجلت قوائم طويلة تتضمن أسماء آلاف من المفقودين جراء الزلزال الذي تجاوزت قوته السبع درجات على مقياس ريختر

وفي ظل الصعوبات التي تواجه فرق الإنقاذ المحلية دعت وزارة الصحة الإندونيسية البلدان الأجنبية إلى تقديم الدعم اللوجستي لإنقاذ ملايين الأشخاص الذين مازالوا تحت الأنقاض