عاجل

" عفو العار" ينفجر في وجه برلسكوني

تقرأ الآن:

" عفو العار" ينفجر في وجه برلسكوني

حجم النص Aa Aa

عفو العار..هكذا وصفت المعارضة الإيطالية قانون العفو الضريبي الجديد. فالغضب يتصاعد ضد حكومة، سيلفيو برلسكوني، بعد إحالة مشروع القانون على البرلمان للمصادقة عليه.

أحزاب المعارضة اليسارية، التي تفتقد للأغلبية البرلمانية، التي تسمح لها بعرقلة إقراره، تظاهرت أمس الخميس أمام مقر البرلمان في روما، لمنع النواب من تمرير القانون المقترح، إذ من المقرر أن يصوت عليه البرلمان اليوم.

خطوة، تأتي بعد أربعة أيام من إقراره من قبل مجلس الشيوخ بشكل أولي، عقب إدخال تعديلات جديدة عليه، ليشمل الأموال التي أخفاها الإيطاليون خارج البلاد.

إيتالو بوشينو، النائب عن حزب شعب الحرية الحاكم في إيطاليا، يقول عن القانون المقترح:

“ نحن مقتنعون بأن رئيس الجمهورية سيوقع على قانون العفو الضريبي. وهي التدابير التي سبق و أن إعتمدت في كثير من البلدان، لكن بدون الفضيحة التي يريد اليسار القيام بها في إيطاليا “

ووفقاً لمسوّدة قانون العفو الضريبي المقترح، فإن الأفراد أو الشركات، الذين لديهم أموال غير معلن عنها في الخارج، سيخيّرون بين إعادة الأموال إلى الوطن، أو إبقائها في الخارج.

وسيمنح الإيطاليون مهلة حتى منتصف شهر كانون الأول/ ديسمبر المقبل، للإستفادة من العفو بعد إقراره بشكل نهائي.

ولعل أخطر ما يتضمنه القانون الجديد، إعفاء المصارف الإيطالية، من ضرورة إبلاغ المصرف المركزي، عن أي شبهة لغسل الأموال، كما سيمنح الحصانة، من الملاحقة القضائية لمرتكبي الجرائم المالية، التي لم ينظر فيها القضاء بعد.