عاجل

تقرأ الآن:

ميسينا الإيطالية تشرع في تنظيف آثار الفيضانات المدمرة


إيطاليا

ميسينا الإيطالية تشرع في تنظيف آثار الفيضانات المدمرة

مسلك وحيد يتقاسمه سكان ميسينا بجزيرة صقلية مع فرق الإنقاذ وآليات الحفر. هو خط السكة الحديدية، الوحيد الذي سلم من الفيضانات التي طمرت كل أجزاء المدينة مخلفة حسب أحدث حصيلة أكثر من عشرين قتيلا. تحت أنظار السكان الذين يأملون في العثور على قريب على قيد الحياة انطلقت عمليات التنظيف والبحث فيما شمر آخرون على سواعدهم لإصلاح الأضرار التي لحقت ببيوتهم “ لقد تركونا نواجه مصيرنا طيلة ثلاثة أيام بدون كهرباء لم نتلق أية مساعدات“، “لدينا قرض عقاري علينا أن نسدده من أين سنأتي بالمال، لقد فقدنا كل شيء. سنبقى هنا ونتمنى ألا يقع حدث أسوأ”.

في زيارة تفقدية للمنطقة، رئيس الحكومة سيلفيو برلوسكوني شق طريقه بصعوبة بين المتظاهرين الغاضبين على ما يصفونها بال“كارثة التي كانت متوقعة“بالنظر لهشاشة المباني وعشوائية العمران في الجزيرة.

الحكومة ستعلن عن مساعدة مالية قد تصل إلى خمسة وعشرين مليون يورو لتأمين كل المواقع المهددة بخطر انزلاق التربة في إيطاليا، و عددها حوالي خمسة آلاف غالبيتها في جزيرة صقلية ومنها حتى الأرض التي بنيت عليها كنيسة المدينة.