عاجل

تقرأ الآن:

الرأسمالية.قصة حب يرويها مايكل مور


ثقافة

الرأسمالية.قصة حب يرويها مايكل مور

في شريطه الجديد الرأسمالية, قصة حب, يغوص المخرج الأمريكي مايكل موور في أعماق و خبايا الأزمة الاقتصادية الأخيرة, مور انطلق في تحقيقاته من فترة الثمانينات من القرن الماضي إبان حكم الرئيس رونالد ريغن و سياسة تحرير السوق التي زادت الأغنياء غنى و الفقراء فقرا حسب مايكل مور.

و يوقل مايكل مور إن المشكلة هي أن الاغنياء يرون في الدولار إلاههم الأوحد. و أضاف أن الدولار هو دينهم و مثلهم الأعلى فهم لا يهتمون بأي شيئ آخر ما عدا قيمة المرابيح التي يمكنهم تحقيقها.الاقتصاد أصبح مثل الثور الهائج و على الكونجرس أن يربط وثاق هذا الثور للسيطرة عليه و لكن هيهات أن يقدر على فعل ذلك يقول مايكل مور.

مور يربط في هذا الفيلم خيوطا وثيقة بين عدد من قيم المجتمع الأمريكي المتدين و شديد التعلق بقيم الوطنية و بين الحزب الجمهوري الذي ينادي بحرية لا محدودة للشركات في تعاملاتها.

مور قال علينا فقط أن نعود إلى ما قاله توماس جيفرسون و بنجامين فرانكلن.فرانكلن قال إن العدالة و الديمقراطية يجب أن يكونا أساس كل عمل نقوم به. توماس جيفرسون قال إن البنوك تثير الرعب في قلوب الناس أكثر مما تثيره الجيوش الغازية. لذلك فهؤلاء القادة كان لهم تخوف كبير من أصحاب البنوك الأغنياء الذين يسيطرون على الاموال في البلد و أضاف مور إنه على الأمريكيين أن يعودوا إلى مثل هذه الأفكار

مايكل مور عرف بنقده اللاذع لبعض مظاهر المجتمع الأمريكي من خلال عدد من الافلام لعل أشهرها فيلم فهرنايت 11/9 و الذي هاجم فيه سياسة الرئيس الأسبق جورج بوش في حربه على العراق.

اختيار المحرر

المقال المقبل
اختراع الكذب فيلم يلتقي فيه الجد بالسخرية

ثقافة

اختراع الكذب فيلم يلتقي فيه الجد بالسخرية