عاجل

بدأت الحياة تعود لطبيعتها في مدينة بادانغ عاصمة اقليم غرب سومطرة الاندونيسية حيث عاد الطلاب لمدارسهم وفتحت المتاجر والمصارف.

واضطر الطلاب العائدون إلى مدارسهم لحضور حصصهم الدراسية تحت الخيام التي نصبتها الامم المتحدة في ساحات المدارس وذلك بعد الاضرار الكبيرة التي لحقت بالفصول الدراسية.

هذا قررت فيه السلطات الاندونيسية والمنظمات الانسانية وقف عمليات البحث عن ناجيين وتركيز الجهود على منع انتشار الامراض وتوزيع المساعدات الانسانية على آلاف المشردين الذين يعيشون في العراء منذ خمسة أيام.