عاجل

تقرأ الآن:

اليمين الشعبوي السويسري يطلق حملة انتخابية على أساس عنصري


سويسرا

اليمين الشعبوي السويسري يطلق حملة انتخابية على أساس عنصري

جدل في الحملة الانتخابية التي أطلقها حزب الاتحاد الديمقراطي الوسطي في سويسرا والخاصة بانتخابات المناطق. الحزب الشعبوي إنتقد مشروع السكة الحديدية التي من المقرّر أن تربط مدينة أنماس بجنيف ما سيساهم في تسهيل تنقل العمال والموظفين الذين يشتغلون في جنيف وضواحيها، مشيراً إلى أنه يسعى لمكافحة الجريمة عبر منع حثالة
الحدود من دخول الأراضي السويسرية.

إيف نيدجرعن حزب الاتحاد الديمقراطي الوسطي أشار إلى أنّ الإعلان الرافض لمشروع السكة الحديدية يعكس في جوهره قرارات الحزب وهذا لأسباب مالية من جهة ولأسباب تتعلق بوقف الجريمة الأوربية من جهة أخرى لكنه أشار إلى أنّ اللهجة التي تمّ استخدامها لا تتسم بالذكاء.

العبارات أثارت إستياء الكثيرين في فرنسا، الحزب الاشتراكي في منطقة هوت سافوا
أنتقد وبشدة هذه الأوصاف العنصرية بينما أكّد عمدة مدينة أنماس أنه سيرفع دعوى قضائية ضدّ الحزب والجريدة التي نشرت التصريحات العنصرية بمجرّد النظر في الشكل الذي سترفع به الدعوى القضائية لأنّ الأمر يتعلّق ببلدين مختلفين وبنظامين قانونيين مختلفين.

الاتحاد الديمقراطي الوسطي معروف بأفكاره الإستفزازية والمناهضة للأجانب حيث لم يتردّد خلال التشريعيات الماضية في تبني شعار “المزيد من الأمن” من خلال وضع ملصقات تصوّر خروفاً أسوداً وهو يُطرد من المنطقة التي تتواجد فيها خرفاناً بيضاء.