عاجل

أماطت شركة «تليفونيكا» الإسبانية العملاقة للاتصالات،و التي تعتبر ثاني أكبر شركة هواتف في أوروبا،أماطت اللثام عن أنها ستقوم بزيادة توزيعات الأرباح مرة أخرى خلال العام المقبل، نظراً لتجاوز التدفقات النقدية توقعات الإدارة.

وتقول الشركة إن بمقدورها زيادة نسبة توزيع الأرباح، نظراً لأن التدفقات النقدية التشغيلية لديها ستتجاوز مستوى 60 مليار يورو في أربع سنوات،حتى العام 2010.

وخسرت «تليفونيكا» خلال العام الماضي 24 بالمئة في تداولات مدريد، ما يقل بمقدار 30 بالمئة عن الهبوط في مؤشر بلومبيرغ لخدمات الاتصالات في أوروبا، إلا أنها قامت في شهر يناير الماضي بزيادة توزيعات أرباح العام الجاري بنسبة 15 بالمئة، لتصل إلى 1.15 يورو للسهم، ما يساوي 8 بالمئة من سعر السهم الحالي.